التخطي إلى المحتوى

أسباب انهيار العلاقة الزوجية متعددة، ولكن في مقدور كل رجل وامرأة تجنبها من خلال تفاهمهم سوياً وحرصا على الحصول على حياة أسرية مستقرة بدون أية مشاكل، ومن السهل أن يتحقق ذلك من خلال معرفة كل طرق طباع الآخر ومحاولة التأقلم عليها ومسايرة وتفهم كلا منهم للآخر، فذلك هو السبيل الأفضل لكي يتمكن كل طرف منهم من إسعاد باقي أفراد الأسرة، ولهذا سنوضح اليوم من خلال مقالنا أخطر الأسباب المؤدية إلى فشل العلاقة الزوجية ونهايتها… تابعونا.

عدم انصياع الزوجة للزوج

  • وتلك المشكلة تكون من خلال أن تكون الزوجة غير مطيعة لزوجها ولا تنفذ أوامره، وخاصة عندما تخرج من البيت.
  • إصار الزوجة على تنفيذ مطالبها حتى لو كان الزوج فقيراً أو ضعيف الشخصية وغير مسيطر عليها.
  • وأحياناً قد يكون نتيجة أن مرتبه أقل من الراتب الذي تتقاضاه هي أو يكون نسبها وأهلها أعلى من أهله أو ذات جمال.

ويمكن للمرأة تجنب ذلك من خلال:

    1. محاولة شرح موقفها مسبقا لزوجها للتوصل إلى حلول تراضي الطرفين.
    2. عدم التفكير في فروق المستوى الاجتماعي والعيش بطريقة تتناسب مع مستوى معيشة زوجها.
    3. البعد تماما عن الخلافات وعن الاصطدام بالأفكار الناتج عن العند أو سوء التفكير أو التسرع.

عدم التأقلم بين الزوجين

أسباب انهيار العلاقة الزوجية .. 3 أسباب لا تقعي فيها
أسباب انهيار العلاقة الزوجية
  • الزواج عبارة عن اجتماع شخصين من أسرتين مختلفتين وكذلك طباع وعادات مختلفة.
  • ثم يجتمع هؤلاء الزوجان معاً في نفس البيت، ولكن بعض الأحيان قد لا يستطيع الزوجان التأقلم مع بعضهم البعض.
  • فنلاحظ لا يتقبل أي منهم عيوب الآخر وذلك بسبب اختلاف طباعهما، ثقافاتهم أو شخصياتهما أو غير ذلك.
  • وهذا يكون أحد الأسباب الأساسية لنشوب المشاكل والخلافات الزوجية بين هؤلاء الزوجين.

ويمكن التعامل مع تلك المشكلة من خلال:

  • حاولي عدم الانصياع لوسائل التواصل الاجتماعي ووفري وقت بفترة مناسبة للجلوس والتحدث مع الزوج.
  • قومي بعرض عليه الخروج معاً حتى ولو للتمشية فقط من أجل خلف جو مناسب لاستعادة الرومانسية معاً.
  • حاول التناقش معه فيما يخصه بالعمل وأخلقي جو مناسب للنقاش والتفاهم.
  • لا تفرضي على زوجك جو اجتمايع معين  وامنحيه فرصة للخروج مع أصدقائه لاستعادة أجوائه التي يفضلها.

لا تدخلي طرف ثالث في علاقتكم

أسباب انهيار العلاقة الزوجية .. 3 أسباب لا تقعي فيها
أسباب انهيار العلاقة الزوجية
  • إن دخول طرف ثالث في العلاقة الزوجية قد يكون بداية خسارة وفشل العلاقة الزوجية.
  • ليس من السهل اختيار شخص يؤتمن على أسرار الحياة الزوجية.
  • لا يمكنك اكتشاف نوايا الطرف الثالث بينك وبين زوجك فلا سبيل للائتمان أيا كانت صفة الطرف الثالث.

ويمكنك تلاشي وتجنب ذلك الخطأ من خلال الآتي:  

  • لا تدخلي أصدقائك في علاقتك الزوجية بينك وبين زوجك.
  • قللي من زيارات أصدقائك لكي في بيت معيشتك مع زوجك.
  • لا تقومي بإفشاء أسرار زوجك لأي شخص من عائلتك.
  • حاولي عدم ذكر أي تفاصيل عن مشاكلك مع زوجك أمام أصدقائه.

أهم النصائح لحياة أسرية سعيدة

هناك بعض النصائح التي بدورها ستعمل على تحسن علاقتك بزوجك وتجنبك المشاكل الزوجية والانفصال، وهي:  

  • حاول حل المشاكل الزوجية دون تدخل أي أطراف أخرى من العائلة.
  • جربي تخصيص وقت للنقاش بينك وبين زوجك بشكل دائم.
  • حاول إرضاء الزوجة من خلال طاعته والبحث عن فعل كل ما يحبه ويطلبه.
  • حاولي مشاركة الرجل في كل ما يخصك فهو بطبعه يحب مشاركة شريك الحياة.
  • تجنبي النقاش مع زوجك في أوقات تغير مزاجه أو عصبيته أو عند عودته من العمل مباشرة.
  • تجنبي ذكر المشاكل العائلية والخاصة بالأولاد عند رجوعه من عمله وأختاري الوقت المناسب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.