التخطي إلى المحتوى

مفهوم التسلط الأسري أصبح مفهوم شائع لدى الكثير منم المجتمعات، وخاصة في المجتمعانت العربية، فقد تعاني الأسرة وخصوصا الأبناء من وجود الأب المتسلط في حياتهم حيث انهم يعانون من كثرة الأمور والسيطرة عليه في أمور حياتهم، كما انه يتحكم في الأمور الخاصة بهم.

مفهوم التسلط الأسري

قد يعرف التسلط الأسري بكثير أوامر الأب على جميع أفراد الأسرة واتخاذ القرارات التي تخص أمور حياتهم دون
مناقشتهم والسيطرة عليه وليس ذلك فقط بل يضع الكثير من القواعد لجميع أفراد الأسرة وخصوصا الأبناء، كما
يجبر الأسرة على الالتزام بهذه القواعد ولم يقتصر علي هذا الأمر بل يسبب الإهانة لأبنائه والسخرية وليس هذا فقط
ما يحصل لأبناء بل إنهم يعانون من العقبات الشديد من الأب المتسلط، كما أن هذا الأسلوب التي يستخدمها الأب
المتسلط أساليب خطأ حيث قد تصيب  أفراد الأسرة وخصوصا الأبناء باضطرابات والمعاناة م الحالة النفسية وضعف
الشخصية لدى الأبناء.

التسلط على الآخرين

مفهوم التسلط الأسري وتأثيره على الصحة النفسية للأطفال
مفهوم التسلط الأسري

حيث لم يقتصر الأب المتسلط على أفراد الأسرة فقط بل على الآخرين من زملائه وأصحابه وغيرهم حيث يفهم الأشخاص
الذي يعانون من التسليط انه علي حق دائما والآخرين مخطئون ولم يقتصر على هذا بل يتدخل في أمورهم الخاصة بهم
وفرض السيطرة عليهم.

أسباب التسلط الأسري

قد يشمل أسباب التسلط الأسري عدة أسباب خصوصا على الأبناء:

  • حيث يرى الكثير من الآباء أن الأبناء ليسوا على حق لأنهم لم يكتسبون خبرة في حياتهم لذلك يعطي الحق التدخل
    في شؤونهم الخاصة بهم.
  • كثير من الآباء يصيبهم الخوف والقلق من فشل الأبناء، لذلك يحرصون على اتخاذ القرارات التي تخص أبنائهم
    في أمور حياتهم.
  • هناك الكثير من الآباء الذين يعانون من التسليط واضطرابات نفسية و ذلك قد يؤثر على الأبناء بسبب التدخل
    الخاطئ في شؤون حياتهم حيث أن الآباء الذين يعانون من التسلط من المعتاد أن يتدخلون في حياة الآخرين.

علامات تدين الأب المتسلط

مفهوم التسلط الأسري وتأثيره على الصحة النفسية للأطفال
مفهوم التسلط الأسري

هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من الحيرة بسبب اهتمام الآباء حيث أنهم يريدون أن يعرفوا أن لدى آبائهم يعانون من الاهتمام الزائد أم التسليط لذلك سوف نوضح الكثير من العوامل التي تدل على التسليط.

  • متطلب وغير مستحب: قد يعرف الأب المتسلط من كثرة الأمور الغير مستحبة و وضع الكثير من القواعد
    وإجبار أفراد الأسرة على الالتزام بها حيث أنه يتحكم في كل أمور حياتهم دون مناقشتهم، كما أن الأشخاص
    المتسلطون منعدمين العاطفة.
  • الجمود العاطفي: من المعروف أن الآباء المتسلطين منعدمين المشاعر كما أنه يظهر للأبناء بشخصية قاسي القلب
    لأنه دائما يتعامل مع أبنائه بقسوة حيث يعمل الأب المتسلط على قيمة الانضباط في حياته، كما أنه يفهم أنه
    ليس من الضروري الاستماع إلى أبنائه، لذلك يعانون الآباء المتسلطون من غياب عاطفة الأسري من ناحية بسبب
    أسلوبه في التعامل معهم.
  • اللجوء إلى العقاب البدني: من السهل على الآباء المتسلطين اللجوء إلى العقاب البدني لمن يخالف القواعد والقوانين،
    حيث أنه منعدم العاطفة لذلك من سهلاً عليه اللجوء إلى العقاب البدني.
  • لا خيار للأبناء: قد يعانون الأبناء من عدم اتخاذ القرارات التي تخص أمور حياتهم، بل يضع لهم الكثير من
    القواعد التي يجب عليهم الالتزام بها.

سلوكيات الأب المتسلط

  • التسرع عند سوء السلوك: هناك الكثير من الأبناء الذين يعانون من تعامل الآباء معهم حيث أنهم يتعاملون
    معهم دون مناقشة مما يؤديهم العاقب، كما يفتقدون الآباء كيفية التعامل مع أبنائهم التي تؤدي
    إلى حسن السلوكيات.
  • سوء الظن: من المعروف أن الآباء المتسلطون ليس لديهم ثقة بأي شخص لذلك يعانون الأبناء من ذلك لأنه
    لم يثق بهم في اتخاذ القرار المناسب لذلك يعطي لنفسه الحق في اتخاذ القرارات الخاصة بهم.
  • لا تفاوض: يرى الكثير من الآباء أن تصرفات الأبناء تصرف صحيح ام خطأ دون مناقشة وتفاوض في ذلك كما
    أن يظن أن لا حق للأبناء توضح رأيهم.
  • الخزي: قد يتعاملون الآباء المتسلطين دائما مع أبنائهم بخزي وذلك يسبب التعارض الأبناء على أمور والدهم،
    حيث أن الآباء المتسلطون يفكرون تفكير خطأ لأنهم يدركون التعامل مع الأبناء بهذه الطريقة قد تساعدهم
    على تقديم أفضل الأمور في حياتهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *