التخطي إلى المحتوى

كيف اخترعت الموسيقى , الموسيقى هي من أهم الفنون الراقية والهادئة التي ظهرت في العالم بأكمله، وتعد الموسيقى لغة هامة من العديد من اللغات التي قد توجد في حياتنا، ويجب علينا أن نتعلمها لن لنستطيع التعامل والتكيف في حياتنا، فأول من اكتشف الموسيقى هو العالم الإيطالي بارتولوميو وذلك كان عام 1709، وكان هو من أول من أخترع واكتشف الآلات الموسيقية، فأول آلة اكتشفها كان يطلق عليها اسم البيان، وهذه الآلة الموسيقية القديمة أصبحت تشبه الآلة الموسيقية الحديثة التي وهي البيانو، وفي ذلك المقال نتحدث عن الموسيقى وايجابياتها وسلبياتها .

كيف اخترعت الموسيقى

كيف اخترعت الموسيقى
  • تعد الموسيقى والأغاني من الفنون العالمية، التي ازدهرت وانتشرت في مختلف بلاد العالم، وظهرت في
    هذه البلاد على حسب ثقافة البلد التي ظهرت فيها، فالموسيقي فن يجمع بين الصوت والسكوت لينتج
    من خلالها هذه الموسيقى، وتتعدد الآلات الموسيقية وأنواع الموسيقى المختلفة في كل البلاد، وكل آلة
    من الآلات الموسيقية تنتج لحن مختلف عن الأخرى، كما تختلف الموسيقى أيضا عن باقي الفنون الأخرى
    عند تأليف ألحانها، فتتألف الموسيقى بطريقة مناسبة ينتج صوت يمكن الاستماع له.
  • وتتعدد أدوات والآلات الموسيقية التي لا يمكن الاستغناء عنها عند عزف مقطوعة موسيقية، ومن
    هذه الأدوات (العود، الجيتار، البيانو، الكمان البوق، الناي)، ولكن الأهم من وجود هذه الآلات أن
    يتلاءم صوت الإنسان مع أصوات هذه الآلات الموسيقية.

أقرأ أيضا: الجيتار آلة موسيقية عربية أم أجنبية .. تعرف على تكوين الجيتار وأنواعه

تطور الموسيقى

كيف اخترعت الموسيقى
  • تعود جذور الموسيقى العربية إلى زمن بعيد، فبدأت الموسيقى العربية تعمل بنظام الموسيقى الإغريقية والفارسية، وبعد ذلك ازدهرت الموسيقى وازداد استعمالها في عصر الجاهلية، وبعد الآف السنين بدأت الموسيقى وبدأ استعمال جميع الآلات الموسيقية سواء كانت الآلات النفخ أو الآلات الوترية، كما تعددت الآلات الموسيقية كثيرًا في الجاهلية فكان يوجد الطبل والدف والصجوج والمزمار وغيرهم  من الآلات الموسيقية، كما تأثرت الموسيقي وكادت أن تنتهي عند دخول الإسلام لأن الموسيقى في ذلك الوقت كانت تشترك مع الموسيقى الفارسية الإغريقية.

أقرأ أيضا: من هم الراغبون بالسفر إلى كندا .. أفضل الأماكن السياحية في كندا

إيجابيات وسلبيات الموسيقى

كيف اخترعت الموسيقى

إيجابيات الموسيقى:

  • الموسيقى هي أحد الفنون الراقية التي اشتهرت في جميع أنحاء العالم، فالموسيقى تمتلك العديد
    من الإيجابيات فهي تعمل على تحسين المزاج وتساعد على الهدوء والراحة، كما تساعد الموسيقى في
    تعلم بعض اللغات الأجنبية عند الاستماع إليها، كما تساعد، أيضا على نشر البهجة والفرحة من
    خلال الموسيقى والأغاني المبهجة.

سلبيات الموسيقى:

  • ظهر الكثير من سلبيات الموسيقي، بسبب ظهور أنواع موسيقية مختلفة ومتنوعة عن سمات مجتمعنا،
    فمن هذه السلبيات انتشار الأغاني والموسيقى الفاسدة التي تحتوي على الألفاظ الخارجة التي لا
    تليق بمجتمعنا، كما ظهر أيضا بعض الفنانين الذين لا ينتمون ولا يعرفون عن فن الموسيقى شيئا،
    ولهذا انتشر الكثير من الموسيقى التي لا يصلح وجودها في ثقافتنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *