التخطي إلى المحتوى

أسباب القرح الهضمية في المعدة , تحدث القرح الهضمية في المعدة بسبب انخفاض الطبقة المخاطية السميكة التي تغلف جدار المعدة وتحميها من العصارات الهضمية، مما يسمح للأحماض الدهنية والعصارات
الهضمية أن تأكل بعيداً في جدار المعدة فتسبب القرحة، والتي تتسبب في ظهور العديد من الأعراض كالآلام
المعدة وفقدان الوزن وعدم القدرة على تناول الطعام،الانتفاخ والشعور بالامتلاء،في هذا المقال سوف نستعرض أسباب القرح الهضمية في المعدة.

البكتيريا الملوية البوابية  

أسباب القرح الهضمية في المعدة
أسباب القرح الهضمية في المعدة
  • هي نوع من البكتيريا الحلزونية اكتشفت عام 1983م علي يد العالمان Barry marshall&Robin warren
    وقد حصل على جائزة نوبل بسبب اكتشافهم هذا.
  • وهي من الأسباب الرئيسية لالتهاب المعدة وحدوث القرح في الإثني عشر وكذلك المعدة كما توجد علاقة بين التلوث البكتيري وتكون سرطان المعدة.
  • وتعد هذه البكتريا من الأنواع الأكثر إنتشارًا فهي متواجدة في أغلب الأفراد ولكن لا تظهر أعراضها إلا على نسبة صغيرة فقط.
  • وتنتقل العدوى من البراز أو من الفم وتنتشر بكثرة في المناطق النامية، وبين الأشخاص الغير مهتمين بالنظافة الشخصية.
  • لا يوجد علاج محدد لمعظم المتلوثات البكتيريا ولكن قد يفي بالغلط مضادات حيوية مثل أموكسيسيلين (Amoxicillin) أو ميترونيدازول (Metronidazole) وكلاريثروميسين (Clarithromycin) وهي لا تعد من
    الأمراض المزمنة حيث يمكن الشفاء منها بسهولة مع مراعاة التغذية السليمة.

الاستخدام المستمر لمضادات الالتهاب

  • يعد من أحد أسباب القرح الهضمية في المعدة استخدام مضادات الالتهاب لفترات طويلة التي تستخدم لتخفيف الألم مثل ألم المفاصل إلىبطيء في “إنتاج الطبقة المخاطية المغلفة للمعدة” مما يتسبب في وصول الأحماض الدهنية والعصارات الهضمية لجدار المعدة وإحداث القرحة فيه.
  • ومن هذه المضادات الأسبرين، والإيبوبروفين ووالنابروكسين وغيرها من مضادات الالتهاب.
  • وينبغي عدم الإسراف في أخذ مضادات الالتهاب الستيرويدية والتي تنقسم إلى نوعين المعروفة (الاعتيادية) والنوع الآخر من هذه الفئة وهو الغير اختيارية ويجب التنويه على أن المضادات من النوع غير الاختياري هي التي يتأثر بها جدار المعدة والتي تسبب القرح الهضمية على عكس النوع الثاني التقليدي.

القرحة نتيجة الإجهاد

أسباب القرح الهضمية في المعدة
أسباب القرح الهضمية في المعدة
  • تؤدي بعض الحالات المرضية الشديد إلى قرحة المعدة نتيجة الإجهاد و “نقص تدفق الدم إلي جدار المعدة” 
    مما يؤثر على إنتاج الطبقة المخاطية.
  • وتتعدد هذه الحالة في الظهور وأشهر طرق حدوث القروح بسبب الإجهاد هو حالات الحرق الشديد.
  • لذلك يتم إعطاء المريض أدوية مثبطة إفراز الأحماض والعصارات الهضمية لتقليل فرص ظهور القرحة الهضمية في المعدة.

القرحة نتيجة متلازمة زولينجر إليسون

  • متلازمة زولينجر إليسون هي مرض نادر الحدوث يتسبب في وجود ورم داخلي أو عدة أورام في البنكرياس والأمعاء الدقيقة ” الإثني عشر”.
  • وتعمل هذه الأورام على إفراز كميات كبيرة من هرمون الغاسترين والذي يحث المعدة على إفراز كميات
    كبيرة من الأحماض، والتي تؤدي بدورها لتآكل الطبقة المخاطية والتأثير على الجدار الداخلي للمعدة
    وحدوث القرح الهضمية.
  • وهذه المتلازمة نادرة الحدوث حيث يُعتقد أنها السبب في أقل من 1 % من قرح المعدة، وهي تصيب
    الفرد في عمر 20 ألي 50 عام في الغالب.

التدخين وشرب الكحول

  • يتسبب التدخين على المدى البعيد في الإصابة بقرح المعدة حيث يتسبب التدخين عادة في “زيادة إفراز الأحماض” كما يعمل على تقليل نسبة بيكربونات الصوديوم التي تُعتب بمثابة خط الدفاع للمعدة لحمايتها
    من الأحماض التي تُفرزها، وهذان العاملين كفيلين لحدوث قرحة المعدة الهضمية.
  • كما يعمل التدخين على إبطاء وتقليل فرص الشفاء من قرحة المعدة في حالة وجودها حيث يقوم بتثبيط
    دور الأدوية المستخدمة لعلاج قرحة المعدة.
  • أما شرب المواد الكحولية فيتسبب الإفراط في شرب كميات كبيرة من الكحول إلى “تهيج بطانة المعدة”
    ويؤدي أحيانًا إلى حدوث نزيف فيها فتحدث القرح كما يؤدي الكحول ذات الدور في تثبيط الأدوية
    المستخدمة لعلاج القرح وتفاقمها. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *